دراسة كتاب

رسالة كورنثوس: اسباب ونتائج وانعكاسات الانقسام في الكنيسة –

المتكلم: القس د.ريمون أبو مخايل 1-الجسدية الروحية 2-عدم النمو. 3-مراعاة الخطيةثانيا:علاج الأنقسانات في الكنيسة: 1- التركيز على الرب ومخططه المبارك2-حياة الأمانهليوم اللقاء مع المسيح3-ادراك قدسية الكنيسة المحلية في مخطط الرب4-التواضع والخضوع لحكمة الرب5- الولاء التام للسيدالوحيد ربنا يسوع المسيح

رسالة كورنثوس: محوريّة المسيح أساس وحدة الكنيسة

المتكلم: القس د.ريمون أبو مخايلالقراءة: 1كو 1: 17-31 بنود العظة: ١. صليب المسيح هو قوّة الله المنجزة للخلاص٢. الكنيسة تتألف من أفراد مدعويّن بنعمة المسيح٣. حياة الكنيسة يجب أن تتمحور حول المسيح. .حياة الكنيسة يجب أن تتمحور حول المسيح.

رسالة كورنثوس: الانقسامات في الكنيسة احتمال وارد

احتمال الإنشقاق المرّ في الكنيسة وضرورة معالجته (1كو 1: 10-17)المسيح هو محور حياة الكنيسة (1كو 1: 18- 2: 5)كلمة الله هي دستور حياة الكنيسة (1كو 2: 6-16)اسباب ونتائج وانعكاسات الانقسام في الكنيسة (1كو 3: 1-23)أهميّة خدمة الرسل وحدودها في حياة الكنيسة (1كو 4: 1-21) أولاً. الجوّ الطبيعي في الكنيسة:ثانياً. احتمال الإنشقاق المرّ تحت شعارات روحيّة:.الإنشقاقات …

رسالة كورنثوس: الانقسامات في الكنيسة احتمال وارد Read More »

رسالة كورنثوس: بركات المؤمن الحاليّة والمستقبليّة والسؤال الأهمّ لنا اليوم

قراءة من :1كو 1: 4-10المتكلم: القس د. ريمون أبو مخايل أولا. ماضي المؤمن مبارك بنعمة المسيحثانيا. مستقبل المؤمن مضمون بنعمة المسيح:ثالثا. ولكن السؤال الأهم لنا اليوم: كيف يجب أن نسلك اليوم؟

توجيه وتحية رسالة كورنثوس الأولى

أولا. توجّه إلى كنيسة الله التي في كورنثوسثانيا. توجّه إلى المقدسين في المسيح يسوعثالثا. توجّه إلى كل المؤمن في العالم في كل العصور رابعا. التحية والسلام

افتتاحية رسالة كورنثوس الأولى “مصدر الرسالة”

بُولُسُ، الْمَدْعُوُّ رَسُولاً لِيَسُوعَ الْمَسِيحِ بِمَشِيئَةِ اللهِ، وَسُوسْتَانِيسُ الأَخُ، 2. إِلَى كَنِيسَةِ اللهِ الَّتِي فِي كُورِنْثُوسَ، الْمُقَدَّسِينَ فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ، الْمَدْعُوِّينَ قِدِّيسِينَ مَعَ جَمِيعِ الَّذِينَ يَدْعُونَ بِاسْمِ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ فِي كُلِّ مَكَانٍ، لَهُمْ وَلَنَا: 3. نِعْمَةٌ لَكُمْ وَسَلاَمٌ مِنَ اللهِ أَبِينَا وَالرَّبِّ يَسُوعَ الْمَسِيحِ.

دراسة رسالة كورنثوس الأولى “مقدّمة الرّسالة”

بُولُسُ، الْمَدْعُوُّ رَسُولاً لِيَسُوعَ الْمَسِيحِ بِمَشِيئَةِ اللهِ، وَسُوسْتَانِيسُ الأَخُ، 2. إِلَى كَنِيسَةِ اللهِ الَّتِي فِي كُورِنْثُوسَ، الْمُقَدَّسِينَ فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ، الْمَدْعُوِّينَ قِدِّيسِينَ مَعَ جَمِيعِ الَّذِينَ يَدْعُونَ بِاسْمِ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ فِي كُلِّ مَكَانٍ، لَهُمْ وَلَنَا: 3. نِعْمَةٌ لَكُمْ وَسَلاَمٌ مِنَ اللهِ أَبِينَا وَالرَّبِّ يَسُوعَ الْمَسِيحِ.

Scroll to Top