الثلاثاء7 كانون الثاني 2020

«سَمِعْتُمْ أَنَّهُ قِيلَ: عَيْنٌ بِعَيْنٍ وَسِنٌّ بِسِنٍّ. وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: لاَ تُقَاوِمُوا الشَّرَّ، …. وَمَنْ سَخَّرَكَ مِيلاً وَاحِدًا فَاذْهَبْ مَعَهُ اثْنَيْنِ. 42مَنْ سَأَلَكَ فَأَعْطِهِ، وَمَنْ أَرَادَ أَنْ يَقْتَرِضَ مِنْكَ فَلاَ تَرُدَّهُ.»

(متى 5: 38-42).

يجيب‭ ‬هذا‭ ‬المقطع‭ ‬على‭ ‬سؤال‭ ‬جوهري‭ ‬في‭ ‬حياة‭ ‬المؤمن‭: ‬اإلى‭ ‬أي‭ ‬مدى‭ ‬يجب‭ ‬على‭ ‬المؤمن‭ ‬أن‭ ‬يتفادى‭ ‬الشرّ‭ ‬والانتقام؟ب‭ ‬والجواب‭ ‬هو‭ ‬اإلى‭ ‬أقصى‭ ‬مدىب‭. ‬لقد‭ ‬تضمّنت‭ ‬شريعة‭ ‬العهد‭ ‬القديم‭ ‬القضائية‭ (‬أي‭ ‬في‭ ‬المحاكم‭ ‬اليهوديّة‭ ‬في‭ ‬القديم‭) ‬مبدأ‭ ‬اعين‭ ‬بعين‭ ‬وسن‭ ‬بسنب‭. ‬هذا‭ ‬المبدأ‭ ‬ليس‭ ‬للاستخدام‭ ‬الفردي‭ ‬بين‭ ‬الناس‭ ‬بل‭ ‬للقضاة‭ ‬الذين‭ ‬يحكمون‭ ‬بين‭ ‬الناس‭ ‬في‭ ‬المحاكم‭. ‬ولكن‭ ‬الناس‭ ‬في‭ ‬العهد‭ ‬القديم‭ ‬راحوا‭ ‬يستخدمون‭ ‬هذا‭ ‬القانون‭ ‬في‭ ‬علاقاتهم‭ ‬مع‭ ‬الآخرين‭. ‬وجاء‭ ‬تعليم‭ ‬المسيح‭ ‬لكي‭ ‬يصحّح‭ ‬هذه‭ ‬الممارسة‭ ‬الخاطئة‭. ‬فالمؤمن‭ ‬بالمسيح‭ ‬لا‭ ‬ينتقم‭ ‬لنفسه‭ ‬ولا‭ ‬يقاوم‭ ‬الشرّ‭ ‬بالشرّ‭. ‬وبالتالي‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬مستعدًا‭ ‬أن‭ ‬يعيش‭ ‬بهذا‭ ‬المبدأ‭ ‬في‭ ‬كلّ‭ ‬الظروف‭ ‬ومع‭ ‬كلّ‭ ‬الناس،‭ ‬حتى‭ ‬لو‭ ‬لطمه‭ ‬أو‭ ‬أخذ‭ ‬ثوبه‭ ‬أو‭ ‬سخره‭ ‬أو‭ ‬حاول‭ ‬استغلاله‭. ‬يتكرر‭ ‬هذا‭ ‬المبدأ‭ ‬في‭ ‬رسالة‭ ‬رومية،‭ ‬الاَ‭ ‬تَنْتَقِمُوا‭ ‬لأَنْفُسِكُمْ‭ ‬أَيُّهَا‭ ‬الأَحِبَّاءُ،‭ ‬بَلْ‭ ‬أَعْطُوا‭ ‬مَكَانًا‭ ‬لِلْغَضَبِ،‭ ‬لأَنَّهُ‭ ‬مَكْتُوبٌ‭: ‬الِيَ‭ ‬النَّقْمَةُ‭ ‬أَنَا‭ ‬أُجَازِي‭ ‬يَقُولُ‭ ‬الرَّبُّ‭. ‬فَإِنْ‭ ‬جَاعَ‭ ‬عَدُوُّكَ‭ ‬فَأَطْعِمْهُ‭. ‬وَإِنْ‭ ‬عَطِشَ‭ ‬فَاسْقِهِ‭. ‬لأَنَّكَ‭ ‬إِنْ‭ ‬فَعَلْتَ‭ ‬هذَا‭ ‬تَجْمَعْ‭ ‬جَمْرَ‭ ‬نَارٍ‭ ‬عَلَى‭ ‬رَأْسِهِ‭. ‬لاَ‭ ‬يَغْلِبَنَّكَ‭ ‬الشَّرُّ‭ ‬بَلِ‭ ‬اغْلِبِ‭ ‬الشَّرَّ‭ ‬بِالْخَيْرِ‭.‬ب‭ (‬رو‭ ‬12‭: ‬19-21‭)‬

القراءة الصباحية:
مت 5: 38-48
مز 7
القراءة المسائية:
تكوين 13 -14

Scroll to Top